أخبار محليةأهم الأخباراكتشاف المواهب

من أب مغربي وأم جزائرية، سامي فرج قرر اللعب للمنتخب الجزائري

إختارالجزائر على حساب المغرب وتحصل على جواز سفر جزائري

فرج:

“أنا فخور بخياري وأحلم بالتتويج بكأس إفريقيا مع الخضر”

“أمتلك جواز سفر جزائري وسأكون يوم الإثنين مع التعداد”

“أنا مغربي أيضا، لكنني اخترت الجزائر بفضل المشروع المقدم”

من أب مغربي وأم جزائرية، سامي فرج قرر اللعب للمنتخب الجزائري، وسط الميدان الهجومي لنادي سوشو في الدرجة الفرنسية الثانية، اختار الحديث مع “الهدّاف” من أجل توضيح العديد من النقاط حول أسرار قبوله دعوة المنتخب الوطني للمشاركة في بطولة شمال إفريقيا المؤهلة إلى كأس أمم إفريقيا لأقل من 20 عاما، مؤكدا حصوله على جواز سفر جزائري قبل فترة قصيرة فقط، حتى يكون جاهزا للسفر يوم الإثنين نحو العاصمة للالتحاق بالتربص….
تقديم صغير لنفسك بالنسبة للجمهور الجزائري…
أدعى سامي فرج، أنا فرانكو جزائرو مغربي، بدأت اللعب مع ليل، أين قضيت 8 سنوات مع ذلك النادي. أنشط في منصب وسط ميدان هجومي، إلتحقت في 2018 بنادي سوشو، أين أعمل بشدة من أجل تطوير إمكانياتي وأواصل صعودي.
كيف تسير أمورك مع نادي سوشو؟
إن أموري تسير بشكل جيد، أتطور جيدا مع هذا الفريق. الموسم الماضي أنهيته كأفضل هداف في بطولة أقل من 19 عاما، هذا الموسم تمكنت من فرض نفسي مع الفريق الرديف للنادي ونجحت في الوصول إلى أخذ بعض الدقائق مع الفريق الأول في الدرجة الثانية. الآن أحاول الاحتفاظ بمستواي وأتدرب بأكبر قدر ممكن مع الفريق الأول.
بالتالي أنت تستحق استدعاءك للمنتخب الجزائري لأقل من 20 عاما.. كيف حدث ذلك؟
تلقيت مؤخرا اتصالا من الإتحادية الجزائرية لكرة القدم التي عرضت عليّ الالتحاق بالمنتخب الوطني لأقل من 20 عاما، من أجل المشاركة في الدورة المؤهلة إلى كأس أمم إفريقيا.
ما الذي حفزك على هذا الاختيار؟
إنه مشروع رائع، المشاركة في كأس إفريقيا أو المشاركة في التصفيات من أجل محاولة تأهيل الجزائر إلى هذه البطولة هو تحد مغر، أيضا من الفخر اللعب مع الجزائر، بلد أمي وأجدادي هناك.
إذن اخترت الجزائر مثل بن ناصر الذي يمتلك أيضا أصولا مغربية والذي تُوج بلقب كأس أمم إفريقيا…
نعم بكل تأكيد، لقد تابعت كأس إفريقيا 2019 وكنت فخورا أيضا ببلدي الذي استحق هذا التتويج. لقد عشت تلك البطولة كمشجع وأتمنى أن أعيش مثل هذا الحدث يوما ما كلاعب إن شاء الله. أعترف مثل الجميع بأن التتويج كان مستحقا إلى حد بعيد، الجزائر تضم لاعبين كبار مع المنتخب الأول.
لعبت كذلك للمنتخب المغربي في الفئات الشبانية؟
نعم ذلك صحيح، لقد كانت لي بعض المباريات مع المنتخب المغربي لأقل من 16 عاما، هنا قررت اللعب للجزائر. إنه خيار وأتمنى أن أجعل الجمهور الجزائري فخورا، من خلال الظفر بتأشيرة التأهل إلى كأس إفريقيا القادمة كبداية.
ما هو هدفك؟
لدّي الرغبة في القيام ببطولة جيدة مع زملائي والتأهل إلى كاس أمم إفريقيا. بعد ذلك نريد الذهاب بعيدا ولما لا التتويج بلقب هذه البطولة الإفريقية مع الجزائر.
علمنا بأنك تحصلت على جواز سفرك الجزائري…
صحيح، لقد نجحت في الحصول على جواز سفري الجزائري، مؤخرا فقط. أمتلك جواز سفر مؤقت يسمح لي بالسفر. الإثنين إن شاء الله سآخذ الطائرة نحو الجزائر من أجل المشاركة في بطولة شمال إفريقيا في تونس.

كلمة أخيرة للجمهور الجزائري…

إنه من دواعي سروري اللعب للجزائر، أنا فخور جدا بارتداء قميص المنتخب الجزائري. أتمنى أن يكون الجمهور الجزائري وراءنا من أجل القيام بعمل جيد وجعله سعيدا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock