المنتخب الجزائري

محرز، براهيمي ، بلايلي وجابو مرشحون لجائزة أحسن لاعب إفريقي

أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم صبيحة أمس، عن قائمة المرشحين للظفر بجائزة أحسن لاعب في القارة السمراء عن سنة 2018، حيث ضمت القائمة 34 لاعبا، بينهم 4 أسماء جزائرية، ويتعلق الأمر ب رياض محرز، باسين براهيمي، يوسف بلايلي وعبد المؤمن جابو، وإن كان ترشيح الأول متوقعا بالنظر إلى ما يقدمه في الدوري الإنجليزي الممتاز مع انتقاله الكبير كذلك إلى مانشستر سيتي، فإن حضور براهيمي جاء على ضوء الموسم الجميل الذي بصم عليه مع بورتو والذي توج فيه بلقب الدوري البرتغالي ثم أضاف إلى خزائن ألقابه التتويج بكأس السوبر المحلي، بينما نال بلايلي مكافأة بروزه على الصعيد القاري مع الترجي الرياضي التونسي المتوج بلقب رابطة أبطال إفريقيا، أما جابو تمكن من بلوغ نصف نهائي ذات المسابقة مع وفاق سطيف.

محرز أبرز مرشح للذهاب بعيدا ويحمل آمال الجزائريين

يبقى محرز أبرز لاعب جزائري مرشح للذهاب بعيدا في ترشيحات الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، وهو الذي ظفر بهذه الجائزة سنة 2016 عقب موسمه الاستثنائي مع ليستر سيتي الذي توج فيه بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز وجائزة أفضل لاعب في ذلك الموسم من «البريمرليغ» ويحمل نجم مانشستر سيتي آمال الجزائريين حتى يتنافس على هذه الجائزة، حتى إن كانت حظوظ النجم المصري محمد صلاح أوفر بكثير، نظرا للموسم الرائع الذي قدمه مع ليفربول الإنجليزي، إذ يستهدف محرز الوصول على الأقل إلى ثلاثي «البوديوم»، ولو أن المنافسة ستكون شديدة بوجود أسماء متألقة مثل السنغالي ساديو ماني (ليفربول) والغابوني بيار إيميريك أوباميونغ (أرسنال).

سحب جائزة الأحسن داخل القارة وغياب جزائري عن الجوائز المتبقية

أجرت «الكاف» بعض التعديلات على جوائزها، بعدما سحبت جائزة أحسن لاعب ناشط داخل القارة والتي كانت تمنحها بانتظام خلال السنوات القليلة الماضية، وبالتالي فإن الاتحاد الإفريقي اختار المزج بين اللاعبين المتألقين على وجه التحديد في رابطة أبطال إفريقيا وبقية العناصر المحترفة خارج القارة، ليقع اختياره على 34 لاعباء بينهم الثنائي الجزائري يوسف بلايلي وعبد المؤمن جابو اللذان برزا في رابطة الأبطال مع كل من الترجي والوفاق على التوالي، وعرفت قائمة الترشيحات الأخرى، غياب أي تمثيل جزائري، ويتعلق الأمر بجوائز أحسن مدرب، أحسن لاعب صاعد، أحسن منتخب، أحسن لاعبة، أحسن مدربة وأحسن منتخب نسوي.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى