أخبار محليةشباب قسنطينةشبيبة القبائل

في وقت تريد الشبيبة رحماني … سي. أس. سي” تستهدف التعاقد مع صالحي

الظاهر أن سوق الإنتقالات قد انطلق مبكرا مع عدة أندية تنشط في الرابطة المحترفة الأولى، خاصة التي تنوي التنافس على اللقب الموسم المقبل، في صورة شبيبة القبائل التي وضعت إدارتها -حسب مصادرنا- قائمة لأبرز الأسماء التي ستتعاقد معها، أو على الأقل أغلبها من أجل تدعيم صفوف الفريق، وفي الوقت الذي دار حديث عن اتصال أحد المسيرين بحارس شباب قسنطينة شمس الدين رحماني، فقد علمنا أمس أن إدارة “سي. آس. سي” وضعت في مفكرتها ضم حارس “الكناري عبد القادر صالحي، رغم أن عقده لن ينتهي هذا الموسم وإنما في جوان 2020.

عرامة يريد استغلال ابتعاد صالحي عن المنافسة لإقناعه

أدرك المناجير العام لشباب قسنطينة عرامة أن صالحي يمر بفترة صعبة مؤخرا مع شبيبة القبائل خاصة بعد أن غادر التدريبات في فترة ماضية وما تلاها من إبعاده من التشكيلة الأساسية في مبارتين على التوالي، حيث يريد استغلال الفرصة والتقرب من الحارس الدولي السابق، لعل وعسى يقنعه بالإنضمام إلى فريقه، لكن وعکس رحماني الذي سيكون حرا من أي التزام، فإن صالحي مرتبط بعقد مع الشبيبة، وما على عرامة إلا المرور على الإدارة القبائلية إن كان بريد حقا التعاقد مع ابن الشلف .

حديث عن صفقة تبادلية بين صالحي ورحماني

هذا وقد استغلت بعض الأطراف حديث الشبيبة عن الحارس رحماني ونية “سي. آس. سي” في التعاقد مع عبد القادر صالحي للحديث عن إمكانية حدوث صفقة تبادلية بين الشبيبة والنادي القسنطيني، بجعل صالحي في قسنطينة مع قدوم رحماني إلى الجياسكا”، ورغم أن هذه الأخبار مطروحة بقوة، إلا أن لا شيء محسوم، ما دام أن الموسم لم ينته ولا الإدارة القبائلية ولا المدرب “فرانك دوما” قالا كلمتهما الأخيرة بخصوص اللاعبين الذين سيرحلون

أنصار الشبيبة يرفضون رحيل صالحي

مع اقتراب نهاية الموسم، استفاد الأنصار من وسائل الإعلام ومواقع التواصل لمعرفة بعض الأخبار التي تدور داخل الفريق، خاصة التي تتحدث عن إمكانية تسريح بعض اللاعبين الذين حدثت لهم مشاكل هذا الموسم، وأجمع الأنصار على ضرورة المحافظة على الحارس صالحي مهما حدث، مبدين رفضهم القاطع التفريط فيه، لأنه حسبهم – يبقى حارسا جيدا مقارنة بما هو موجود في سوق الإنتقالات أو في الأندية المنافسة، وما قدمه للشبيبة هذا الموسم يجعله يستحق اللعب بقميصها الموسم المقبل.

تعاقد الشبيبة مع حارس يصبح أولوية

قبل الحديث عن الحارس رحمانی، علمنا أن الشبيبة فكرت جديا في التعاقد مع حارس النصرية مرباح ئايا، وهو ما يجعلنا نتأكد أن التعاقد مع حارس في الميركاتو المقبل أصبح ضرورة في البيت القبائلي فالمسيرون يعرفون جيدا أن إنهاء الموسم في البوديوم سيجعل الفريق يشارك في منافسة قارية، ومع البطولة والكأس، سيكون النسق عاليا الموسم المقبل، وأحسن عمل سيقومون به هو التعاقد مع حارس جدید يكون بنفس مستوى صالحي أو أفضل منه، للإشارة فإن بقاء بن بوط موسما آخرا لم يتضح بعد .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى