أخبار محليةشباب بلوزداد

عليق : “لو أغادر الشباب فإلى بيتي وليس إلى فريق آخر”

شارك سعيد عليق المدير العام لشباب بلوزداد في مادبة إفطار أقامتها بلدية محمد بلوزداد الثلاثاء الماضي بقاعة الحفلات بملعب 20 أوت وتناول فيها عليق الكلمة التي لمح فيها مرة أخرى إلى إمكانية مغادرته الفريق، لكن ليس إلى فريق آخر ردا على الأخبار التي تحدثت عن التحاقه بطريقه السابق اتحاد العاصمة، صحيح قلت إنني أريد أن أكون مسؤولا وليس نصف مسؤول لكن أؤكد للجميع بانشي إذا غادرت شباب بلوزداد فالي بيتي وليس من أجل فريق آخر ، ليترك الباب مفتوحا على كل الاحتمالات بعدما طالبة الأنصار بالبقاء في منصبه.

” المسيرة أكملناها والشباب بقي في الرابطة الأولى”

وتطرق عليق الى المشوار الحافل الذي خاضه مع الشباب في صراع البقاء الذي استمر إلى غاية الجولة الأخيرة من الود وقال انه كملات التي بدشاق الش ج يرة أكملناها وشباب بلوزداد يقي في الرابطة الأولى ولو أن المهمة لم تكن سهلة على الإطلاق وكانت صعبة والفضل يعود إلى اللاعبين والأنصار الذين ساندونا”

” الأنصار يعطيهم الصحة لقد كانوا سببا في البقاء”

وأحني الرجل الثاني في الشباب على الدور الذي لعبه “أبناء العقبية في دعم الفريق في الأوقات الصعبة بتضل تنقلاتهم القوية سواء في ملعب 20 أوت أو خارج القواعد وقال، “الفضل في ضمان البقاء يعود إلى اللاعبين وخاصة الأنصار الذين وقفوا إلى جانبنا طيلة المباريات، سواء لعبنا في ملعب 20 أوت أو خارج القواعد من خلال تنقلاتهم القوية ورفعوا معنوياتنا.. الصراحة إنهم رائعون وشكرا لهم على دعمهم لنا طيلة تلك الفترة الصعبة ,

“قلت للاعبين إذا سقط الشباب ستكونون السبب فذرفوا الدموع”

وعاد عليق إلى الظروف التي شرع في عمله وأول ما قام به لما تحدث مع اللاعبين ووضعهم أمام الأمر الواقع وقال إنه كان واقعيا معهم وأكد لهم أنه لو حدث وسقط هذا الفريق العريق يكتب في ظهورهم وهو ما أثر فيهم ومنحهم دفعا معنويا كبيرا لرفع التحدي، لما كنت في ملعب 20 أوت قلت لهم أنتم تحملون الوان فريق پملك تاريخا عظيما، لديكم ثلاثة رموز، هذا الملعب الرسمي وأصبح باسم الشهيد بلوزداد أحد أبطال الثورة التحريرية، وفي كرة القدم الديكم الأسطورة احسن لالماس وقلت لهم التاريخ سيحكم عليكم بأنكم أسقطتهموه إلى القسم الثاني وهنا ترق بعض الدعم اللوج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى