أخبار دولية

على خلفية تفضيلها تتويج “الريدز” غوارديولا ينتقد وسائل الإعلام ويتهمها ب “محاباة ليفربول


وجه بيب غوارديولا دفة اللوم والعتاب تجاه وسائل الإعلام بمجرد انتهاء مباراة مانشستر سيتي وليستر سيتي مساء الاثنين ضمن الجولة ما قبل الأخيرة من الدوري الإنجليزي الممتاز على اعتبار أنها آخر المباريات الصعبة على الورق في سبيل منافسة فريقه على لقب الدوري، مؤكدا أن كثيرا من المحايدين تخلوا عن ذلك المبدأ وتمنوا فشل “السيتيزن” خلال لقاءاته الأخيرة من الموسم حتى يعود اللقب إلى المنافس ليفربول، خاصة وأن ذلك سيعود على الصحافة بمواد إعلامية ضخمة بسبب عودة “الريدز” إلى سدة ألقاب الدوري الممتاز بعد 29 عاما من الفشل

غوارديولا: “آسف لمن تمنوا فشلنا لكن الأمر بين أيدينا”

واستخدم غوارديولا لغة التهكم في حديثه عمن تمنوا تعثر فريقه أمام ليستر وبالتالي تحول الأفضلية إلى ليفربول خلال الجولة الختامية، حيث قال مخاطبا إياهم بعد الفوز بهدف دون رد أمام “الثعالب : “أناس كثر عبر وسائل الإعلام يتمنون تتويج ليفربول بلقب الدوري على حسابناء لذلك أنا آسف تماما لما وقع لهم بعد فوزنا أمام ليستر ، وتابع الإسباني منتقدا تخلي جزء كبير من الإعلام البريطاني عن مهنيته، فقال: “رغم أسفي لما يشعر به من تمنوا قشلنا، لكنني أخبرهم بأن مصيرنا يبقى بين أيدينا نحن”

“الضغط كبير علينا وليس على ليفربول”

ويرى غوارديولا أن الضغط سيكون شديدا على فريقه الأسبوع المقبل عندما ينزلون ضيوفا على برايتون في الجولة الأخيرة من الموسم، بالتوازي مع استضافة ليفربول ل وولفرهامبتون، إذ يرى أن “الريدز” سيدخلون المباراة دون ضغوطات، فقال: ليفربول سيدخل مواجهة وولفرهامبتون دون ضغط لأن مصيرهم ليس بين أيديهم، من جانبنا سنلعب تحت الضغط لأن مصيرنا سنحسمه نحن ولن ننتظر الغير”، وتابع: “لا أحتاج لتحفيز أشيالي قبل مواجهة برايتون، هم يدركون أهمية الأمر، كما أننا سنواجه فريقا قويا سيق وأثبت ذلك أمامنا عندما واجهناهم في كأس الاتحاد الإنجليزي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى