أخبار محليةاتحاد العاصمةمولودية الجزائر

صخري : “الداربي في المنام ما يتعاودش و كل ما أشيع على النظام الداخلي خاطئ”

إنتشرت في الساعات القليلة الماضية أخبار تتحدث عن رفض لاعبي مولودية الجزائر التوقيع على النظام الداخلي الجديد، بعد أن قدمته الإدارة إلى نبيل بوقنون الذي سلمه بدوره إلى اللاعبين قبل مباراة نصر حسين داي، حيث بلغ «الهدافه أن أشبال كازوني غضبوا بسبب بنود النظام الداخلي الجديد الذي يشير إلى عدم حصولهم على ثلاثة رواتب شهرية في حال عدم تحقيق أي لقب في نهاية الموسم، إضافة إلى خصم مبلغ 10 مليون سنتيم من كل لاعب في حال الخسارة خارج الديار وغرامة خمسة ملايين على كل لاعب يمنح قميصه لأي شخص، كما تسلط غرامات متفاوتة على اللاعبين الذين لا يبررون غيابهم عن التدريبات.

“سلمنا النظام الداخلي للاعبين وكل شيء عادي”

وللتقصي أكثر في القضية اتصلنا بالمدير العام صخري الذي كان صبيحة أمس في الفندق إلى جانب اللاعبين والطاقم الفني، حيث قال بصريح العبارة: «سمعت بهذه الأخبار وأؤكد أن كل ما أشيع عن النظام الداخلي غير صحيح، أنا الآن مع اللاعبين وكل شيء عادي والأجواء داخل المجموعة طبيعية جداه

” النظام الداخلي ليس قرأنا ويمكن أن نعدل فيه بعض النقاط”


 وسألنا صخري عن سبب رفض بعض اللاعبين التوقيع على النظام الداخلي، في إشارة منهم إلى أنهم ليسوا راضيين ببعض النقاط، فأجاب قائلا: «النظام الداخلي ليس قرآنا ويمكن أن نعدل فيه بعض النقاط  لقد قدمنا نسخة من النظام الداخلي الجديد اللاعبين للاطلاع عليه، وسيكون هناك تشاور إن كانت هناك إجراءات يريدون مراجعتها أو إضافة نقاط أخرى، نحن لم نفرضعليهم التوقيع عليه فورا، وبعدما يطلع عليه اللاعبون ستكون ريما تعديلات حتى نضبطه نهائيا، فكل شيء يسير في شفافية بين الإدارة واللاعبين ولهذا قلت لك إن كل شيء عادي ولا يوجد أي مشكل » 

“معظم اللاعبين أمضوا عليه والبعض أبدوا تحفظات” 

وذهب صخري أبعد من ذلك عندما كشف أن أغلب اللاعبين وقعوا على النظام الداخلي والبعض فقط من أبدي تحفظات، وقال بالحرف الواحد: «معظم اللاعبين أمضوا على النظام الداخلي وهذا دليل على أن البنود المدرجة فيه وطبيعة العقوبات ليست قاسية، بل إنها تحفظ حقوق اللاعب والفريق معا مثلما تظهر واجبات اللاعب اتجاه الفريق، فبعض اللاعبين أبدوا تحفظات ولم يوقعوا بعد على القانون وهذا عادي وسيكون بيننا نقاش صریح »

“تجاوزنا داربي الإتحاد وفي المنام ما يتعاودش”

 وقبل أن يختتم تصريحاته سألنا المدير العام للمولودية عن رأيه في المعلومات التي تتردد عن رغبة بعض أعضاء المكتب الفيدرالي في إعادة مباراة مولودية الجزائر واتحاد العاصمة، فكان رده واضحا وقال: داربي الاتحاد في المنام ما يتعاودش، كما أننا تجاوزنا نهائيا هذه المباراة ونفكر في المستقبل والمشكل لا يعنينا. القانون يقف في صفنا وقد كسبنا نقاط المباراة بسبب غياب المنافس، وبالتالي لا أظن أن القانون سيخرق من طرف الهيئات المسيرة الكرة القدم الجزائرية التي تعتبر أول من يسعى إلى تطبيق القانون»۔

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى