أخبار دولية

زيدان محل غضب كبير والصحافة تتهمه با “قصر النظر”

لا تزال الصحافة الإسبانية متحسرة للغاية على فشل “ميركاتوريال مدريد” نسبيا كونه لم يعط كل نقائص الفريق وخاصة على مستوى وسط الميدان، وأرجع الإعلاميون الإسبان خاصة في الصحف والإذاعات المدريدية المسؤولية إلى زين الدين زيدان الذي كان يصر على إنجاح صفقة بول بوغبا وفقط دون الالتفات إلى لاعيين آخرین متألقين على مستوى الوسط، في صورة دوني فان دي بيك وكريستيان إيريكسن، وبسبب ذلك دخل الموسم الجديد بنفس التعداد تقريبا وسيعتمد مجددا على ما يسمى ب “الحرس القديم”، وبسبب هذه العقلية التصق بزيدان لقب المدرب العنيد، حيث يصر على خيارات يراها الكثيرون غير مناسبة، ويعتقد أنه يستطيع تحقيق الألقاب الكبيرة بنفس معطيات السنوات التي حقق فيها دوري الأبطال 3 مرات متتالية…

رحيل ريغيلون ويورنتي أول نقطتين تسببتا في الهجوم عليه


 وبجانب الانتقادات اللاذعة التي تلقاها، وصل الأمر بصحيفة “ABC” إلى وصف “زيزو” بقصر النظر، حيث كتبت أنه ينظر إلى الأمور بعين صغيرة جدا ولا يدرك خطورة إصراره على بوغبا رغم توفر خيارات أخرى رائعة، وبجانب موضوع لاعب الوسط، تطرقت الصحيفة إلى كل أخطائه في الصيف على غرار رحيل ريغيلون الذين كان من المفترض أن يلعب دور البديل ل مارسيلو بدلا من التعاقد مع ميندي ب50 مليون أورو، ناهيك عن رحيل مارکوس یورنتي إلى أتلتيكو مدريد ومن الممكن جدا أن يصنع التاريخ رفقة هذا الفريق، حيث بدأ سيميوني بإقحامه في المباريات شيئا فشيئا، ومن غير المستبعد أن يكسب مكانة أساسية في المستقبل القريب، وبدلا من الاحتفاظ به لبعث المنافسة وافق زيزو” على بيعه وأفرغ وسط ميدانه تماما من اللاعبين القادرين على ضخ دماء جديدة

 تألق سيبايوس نقطة سوداء في قراراته المبنية على العاطفة

 وفي موضوع خط الوسط، كان تألق داني سيبايوس مع المنتخب الإسباني أمام رومانيا، وقبل ذلك مع أرسنال في المباريات التي لعبها هو القطرة التي أفاضت الكأس، حيث انتقده الكثيرون على التفريط فيه على سبيل الإعارة، والأكيد أن تألقه في إنجلترا سيثنيه عن العودة وسيفضل حتما البقاء هناك، والغريب أن سيبايوس كان يستحق فرصا أكثر من کروس الذي تراجع مستواه بشكل ملحوظ، ورغم ذلك فإن “زيزو” سيواصل الاعتماد على كاسيميرو، مودريتش والألماني في وسط ميدانه، ما يعني أن هذا الخط سيفتقد للحركية وسيلعب بنفس النمط السابق الذي قد لا يساعد إيدين هازارد ولا غاريث بايل من الجانب الهجومي، في انتظار ما سيحدث خلال النصف الأول من الموسم وما سيحدث أيضا في الميركاتو الشتوي المقبل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى