أخبارأخبار دوليةأخبار محليةالمنتخب الجزائريغير مصنف

حفيظ دراجي:”يجب على بيتكوفيتش استدعاء 40 لاعباً !”

في مقال لموقع القدس الناطق بالعربية، ناقش حفيظ دراجي ردود الفعل الإعلامية والشعبية عقب إعلان مدرب المنتخب الجزائري، فلاديمير بتكوفيتش، قائمة اللاعبين لمباراتي غينيا وأوغندا .

ولم يتصل بلماضي بيوسف بلايلي لمدة عام قبل كأس إفريقيا للأمم الأخيرة واستدعى فغولي ومبولحي بعد غياب طويل دون أن يتعرض لانتقادات. واليوم، يستهدف المنتقدون بيتكوفيتش باتخاذ خيارات مماثلة. وقد دعا إلى نفس القائمة تقريبًا مثل قائمة مارس، وهو ما يعتبره المحللون منطقيًا. لكن أولئك الذين دعموا بلماضي يهاجمون الآن بيتكوفيتش، ويطالبون باستدعاء لاعبين مثل محرز وبلايلي، حتى المصابين أو غير النشطين على مستوى النادي.

حتى أن المختص أدلى بتعليقات ساخرة حول هذا الوضع من خلال عنوان مقالته على موقع القدس الناطق بالعربية باسم “يجب على بيتكوفيتش استدعاء 40 لاعبا”، في إشارة إلى أن هذه هي بلا شك الطريقة الوحيدة لتخفيف التوترات في مجتمع كرة القدم الجزائري.

وتحولت شعارات “كلنا بلماضي” إلى “كلنا محرز” و”بلايلي” و”سليماني”، بسبب الاستياء أكثر منه عن القناعة. ويؤكد دراجي أن الانتقاد حق، لكن إضعاف معنويات اللاعبين قبل المواعيد المهمة هو عمل مستهجن، خاصة عندما يكون جزءا من حملة متعمدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى