اتحاد العاصمة

بيانٍ لجنة انقاذ اتحاد العاصمة

 بعد اجتِماع الــ10 جوان الماضي، تأسّس ما يُسمّى ” لجنة انقاذ  اتحاد العاصمة ” و هي ” الهيئة ” المُتكوِنة خصوصاً مِن لاعبين قُدماء و مُسيِرين قدماء و حالِيين إضافة إلى بعض الأنصار ” المُقرّبين ” و بعض ” المُحِبّين ” للنادي …….، بعد التِزام الصّمت و الترقُب منذ الإجتماع ” الشّهير ” تعود لجنة إنقاذ  اتحاد العاصمة ” للنشاط ” مِن جديد، و هذا بعد إصدارِها لبيانٍ نقلته صحيفة El Watan الناطقة بالفرنسية و الذي كان مُحتواه عبارةً عن اقتراحات جاءت كالآتي : 
– – إجراء تدقيق مالِي في  اتحاد العاصمة منذ إنشاء الشرِكة التجارية للنادي إلى غاية اليوم.
– – بعد إجراء التدقيق المالِي، يجب عدم استِبعاد أن تكون هناك تعويضات للنادي الهاوي بسبب أضرار مُحتَمَلة يكون قد ألحقها بِه النادي المُحترِف ( قضية استعمال شعار و ألوان النادي مِن قِبَل الشركة التجارية و هذا ما أشعل حرب القضاء و العدالة بين رئيس النادي الهاوي سعيد عليق و النادي المُحتِرف بقيادة ” آل حداد ” ).
– – تحديد آليات و شروط و كيفية انسحاب شرِكة ETRHB – HADDAD مِن اتحاد الجزائر مع ضمان التواجُد و المُشارَكة الكُلّية و الفِعليّة للنادي الهاوي في هذه العملية.
– – الإلزامية القهرِية بوضع النادي الهاوي CSA USMA في إطار رسمي و شرعِي وفقًا لأحكام المرسوم التنفيذي رقم 15-74 الصادر بتاريخ 16 فيفري 2015 الذي وضع و نظّم الأحكام المعمول بِها في النوادي الرياضية الهاوية بعد ثبوت حالة تراكُم مسؤوليات رئيس النادي الهاوي ( حالة سعيد علّيق في اتحاد الجزائر …).
– – إعادة تأهيل النادي الهاوِي في إطار صلاحياته القانونية لاستعادة دوره كشرِيك و لاعِب رئيسي في التغييرات التي ستحدث داخل النادي المُحترِف SSPA USMA.
– – احتِرام أولوية، أحقيّة و أسبقيّة النادي الهاوِي الذي يُعتبَر الروح و الهوية الحقيقية للنادي.
– – دِراسة مختلف الآراء و الأفكار و تقديم الحلول الضّامِنة لاستِمرارية اتحاد الجزائر كنادي رياضي.
– – التأكُد مِن الإلتفاف و الإتفاق التام حول أي طرف مُترشّح مُحتَمَل لشراء غالبية أسهم االشركة التجارية لاتحاد الجزائر.
– – اقتراح و النظر في إمكانية تنازُل النادي المحترِف عن أسهم الشرِكة التجارية لفائدة النادي الهاوي مقابل مبلغ رمزي.
– – مطالبة السلطات العمومية بالتدخُل العاجِل لإنقاذ  اتحاد العاصمة الذي يعيش مؤخراً ظروفاً صعبة و خاصّة جداً.
– – البحث عن وسائل و طُرق أخرى التي بإمكانِها إيجاد حُلول تضمن مصالِح اتحاد الجزائر المادية و المعنوية.

© حسب البيان الصادر في جريدة الوطن، فإن ” لجنة إنقاذ  اتحاد العاصمة ” تتكوّن، لحدّ الآن، مِن حسين آشيو، حمادة بن منصور، عبد الحميد برشيش، عبد الكريم بضياف، محمد بوشاقور، فضيل جبّار، كمال حسينة، رشيد حنيفي، عميروش لاليلي، مصطفى منصوري، أحمد أوسعديت …….، حيث كان هؤلاء لاعبين قدماء في اتحاد الجزائر ( من سنوات الستينات و السبعينات إلى غاية التسعينات )، فيما بعضهم مسيرون قُدماء للنادي خصوصاً في فترة الرئيس السابق سعيد عليق أمّا الآخرون فشغلوا مناصِب عُليا في هيئات رياضية و اقتصادية في البلاد في سنوات خَلت …….. إضافة هؤلاء، تدعو هذه اللّجنة كُل الأوفياء و مُحبي  اتحاد العاصمة إلى الإلتفاف و الوِحدة حولها و حول النادي مِن أجل المُساهمة يداً واحِدة في إيجاد الحلول المُستعجَلة و إنقاذ النادي الذي يعيش واحِدة مِن أسوء مراحِل تاريخه العظيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى