أخبار

برهنا في النيجر.. بلايلي مبدع وعلينا بنقاط جيبوتي وبوركينا فاسو

بلماضي في تصريحات بعد العودة من سفرية نيامي

برهنا في النيجر.. بلايلي مبدع وعلينا بنقاط جيبوتي وبوركينا فاسو

أرشيف

جمال بلماضي

أشاد الناخب الوطني، جمال بلماضي، بالفوز الذي عاد به لاعبوه من ملعب نيامي على حساب منتخب النيجر، مثلما نوه بالمردود المقدم فوق المستطيل الأخضر وتوج برباعية نظيفة، مؤكدا أن هذا الفوز يعكس المسيرة المميزة من الناحية الفنية وكذلك الأجواء السائدة في المجموعة، مشيرا إلى ضرورة التحلي دوما بالجدية بغية تحقيق الأهداف المسطرة، وفي مقدمة ذلك اقتطاع تأشيرة التأهل إلى الدور الفاصل، وهو ما يتطلب حسب قوله ضرورة الظفر بنقاط اللقاءين المقبلين أمام جيبوتي وبوركينا فاسو.

اللاعبون لم يخيبوا وكشفوا عن صحة إمكاناتهم
أكد بلماضي أن الفوز المحقق في نيامي أمام منتخب النيجر يؤكد صحة إمكانات العناصر الوطنية، لأنهم حسب قولهم لم يخيبوا فوق الميدان، ووظفوا جهودهم لتحقيق فوز مريح يسمح بالحفاظ على وتيرة النتائج الإيجابية، كما تطرق بلماضي إلى الصعوبات المناخية التي واجهها المنتخب الوطني بسبب ارتفاع درجة الحرارة إلى أكثر من 39 درجة، إلا أن ذلك حسب بلماضي لم يثن في هزيمة اللاعبين الذين أدوا مباراة في المستوى وعادوا بفوز عريض ومريح.

بلايلي مبدع ولهذا السبب عوضت عطال وبونجاح
لم يتوان الناخب الوطني جمال بلماضي في الإشادة بالمردود الكبير الذي ظهر به اللاعب يوسف بلايلي، مؤكدا على ثقله في المنتخب الوطني ومساهمته الفعالة في الوسط والهجوم، حيث أكد بلماضي بأن بلايلي يتصف بالفعالية وصنع الفارق في منطقة المنافس، كما أنه قدم خدمات للمنتخب الوطني في ربوع إفريقيا، خاصة وأنه يملك خبرة في هذا الجانب بحكم لعبه مباريات كثيرة في منافسة رابطة أبطال إفريقيا. من جانب آخر، أرجع بلماضي تعويض عطال مع بداية الشوط الثاني إلى أسباب تكتيكية بحتة، فيما أكد بأن استبدال بونجاح يعود أساسا إلى شعوره بإرهاق، ما جعله يفضل إراحته لهذا السبب. وفي السياق ذاته، فقد عبر بلماضي عن رضاه بخصوص المردود الذي قدمته عديد الأسماء، وفي مقدمتهم ماندي وبعض العناصر التي كسبت ثقته تدريجيا، في صورة فارس وبدران والبقية.

اشتقنا إلى جمهورنا وعلى المسؤولين الاهتمام بأرضية تشاكر
ولم يخف جمال بلماضي حاجة المنتخب الوطني إلى تشجيعات الجماهير الجزائرية، مؤكدا أن الجمهور اشتاق إلى منتخبه مثلما اشتاقت العناصر الوطنية إلى الدعم المعنوي من الجمهور الجزائري، ما جعله يتمنى عودتهم إلى الملاعب من بوابة المباراة الأخيرة في هذه المجموعة أمام بوركينا فاسو، مؤكدا في السياق ذاته إلى ضرورة اهتمام المسؤولين بتحسين أرضية ملعب تشاكر حتى يكون في مستوى متطلبات المباريات الرسمية المقبلة، حيث ذهب بلماضي إلى القول بأنه إذا تواصل المر على هذا النحو من الإهمال وعدم الاكتراث فهذا بعني أنهم لا يحبون الوطن ولا يراعون مصلحته.

تهمني جاهزية اللاعبين وبروزهم مع أنديتهم
من جانب آخر، فضل بلماضي وضع النقاط على الحروف مع لاعبيه، مع من خلال التعامل بصرامة وواقعية مع مسألة الجاهزية والاعتماد على الأساس القادرة على منح الإضافة، وهو ما يتطلب حسب قوله ضرورة فرض اللاعبين لأنفسهم مع الأندية التي نشطون فيها، مشيرا إلى أهمية اللياقة الفنية والبدنية لخدمة المنتخب الوطني، وهو العامل الذي يعتمد عليه الناخب الوطني في استدعاء اللاعبين وتوظيف خدماتهم خلال المباريات الرسمية السابقة والمقبلة.

لدينا ذكريات في مصر وعلينا بنقاط جيبوتي وبوركينا فاسو
وبخصوص برمجة المباراة المقبلة أمام جيبوتي في مصر، فقد أكد بلماضي بان لاعبيه يملكون ذكريات جميلة في الملاعب المصرية، ملمحا إلى التتويج التاريخي بلقب “الكان” صائفة 2019، مؤكدا في السياق ذاته على ضرورة توظيف جميع الإمكانات من اجل العودة بالنقاط الثلاث، مثلما ابدي اهتمامه من الآن بالمباراة الأخيرة في هذه المجموعة أمام منتخب بوركينا فاسو، مؤكدا على ضرورة احترام المنافس الذي يملك لاعبين بارزين وينشطون في بطولات أوروبية، إلا أن هذا لا يمنع المنتخب الوطني من ضرورة الظفر بالنقاط الثلاث بغية المرور إلى الدور الفاصل المؤهل إلى مونديال 2022.


Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock