أخبار دوليةأخبار محليةالمنتخب الجزائري

الكابوس الرهيب للاعب جزائري في السعودية !

يعيش لاعب الوسط الجزائري الدولي هاريس بلقبلة تجربة كابوسية مع ناديه في المملكة العربية السعودية. لمدة ستة أشهر، لم يحصل لاعب بريست السابق على أي راتب من ناديه، على الرغم من أدائه المنتظم على أرض الملعب.

وبحسب صحيفة ليكيب، فإن الوضع غير المقبول في بلقبلة يكشف عن ممارسات مشكوك فيها لبعض الأندية الأجنبية والمخاطر التي يتعرض لها اللاعبون المغتربون. بعد مسيرة ناجحة في فرنسا، قرر اللاعب الدولي الجزائري خوض تحدي جديد في المملكة العربية السعودية، حيث جذبته الفرص المالية والرياضية التي توفرها دولة تشهد نموًا كرويًا كاملاً. وقع اختياره على نادي أحد السعودي حيث التقى بمواطنه رياض بودبوز.

البدايات كانت مقبولة. أثبت بلقبلة نفسه كحامل لا جدال فيه وحصل على راتبه في الوقت المحدد. ولكن منذ ديسمبر 2023، تغير الوضع. تتوقف المدفوعات فجأة. وعلى الرغم من وعود النادي بالتأخير البسيط، سرعان ما يصبح من الواضح أن المشاكل أعمق بكثير. وتبين أن الشيك الصادر في مارس لتسوية المتأخرات قد ارتجع، مما يؤكد مخاوف بلقبلة.

اللاعب اتصل بـ الفيفا

وفي مواجهة هذا الوضع المعقد، أظهر هاريس بلقبلة احترافية مثالية. وواصل التدريب واللعب دون أدنى مشكلة، حيث لعب 28 مباراة من أصل 29 مباراة في البطولة السعودية الدرجة الثانية . وساهم الدولي الجزائري بشكل كبير في صيانة النادي.

وفي نهاية الموسم عاد بلقبلة إلى فرنسا دون أن يتقاضى أجره غير المدفوع. ويظل الوضع مسدودًا، مما يترك اللاعب في حالة انتظار وقلق بشأن المستقبل. لكن اللاعب اتصل بالفيفا عبر محاميه. وأمام النادي السعودي الآن مهلة حتى 19 جوان لحل وضع اللاعب الجزائري الدولي. وبخلاف ذلك، سيكون اللاعب خاليًا من أي التزام مع النادي الذي ضمه الصيف الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى