أخبار محليةأهم الأخبارمولودية الجزائر

الرئيس الأسبق لمولودية الجزائر شعبان لوناس : “الوضع في المولودية لا يشجع على قدوم المستثمرين والمشكل في التسيير وليس سوناطراك “

يرى الرئيس الأسبق لفريق مولودية الجزائر، شعبان الوناس، أن تغليب المصالح الشخصية على مصلحة الفريق جعل النادي يدخل في دوامة من المشاكل، معترفا في الوقت نفسه بغياب الوحدة والتضامن في الأسرة الكبيرة للمولودية.

قال شعبان لوناس، ، إن الاحتفال الحقيقي بذكرى مرور مائة سنة على تاسيس النادي يكون من خلال الشروع في إنجاز مرکز التحضيرات والاستفادة رسميا من أحد الملاعب الجديدة، مع عمل كل أفراد الأسرة الكبيرة للمولودية على خدمة النادي تطوعا مهما كانت اختلافاتهم في وجهات النضر الي يحب مولودية الجزائر حقا عليه أن يساهم في تقديم الدعم اللازم للنادي ولو بفكرة يتم استغلالها بشكل إيجابي، وليس العمل في الخفاء لضرب استقراره انتقاما من بعض المسيرين، مثلما يحدث في السنوات الأخيرة”.

وعن مطالبة بعض اللاعبين والمسيرين السابقين بانسحاب الشركة النفطية سوناطراك، قال “كل النوادي تقريبا
حسد المولودية على اعتمادها من شركة كبيرة بحجم سوناطراك، فكيف يطالب البعض اليوم برحيلها ، صحيح هنالك بعض النقائص وأخطاء في التسيير، لكن المشكل في المسيرين الذين تم اختيارهم وليس في الشركة. وأعتقد أنه لو تستجيب سوناطراك للضغط وتنسحب فلن يتقدم أي مستثمر لشراء أسهم النادي، لأن الوضع العام في الفريق لا يشجع على الاستثمار”، على حد قوله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock