أخبار دوليةأخبار محليةالمنتخب الجزائري

الجزائر – المغرب: تجنب مشكلة جديدة محتملة!

تجنبت الجزائر بمهارة مشكلة محتملة من خلال تجنب السفر إلى المغرب لمواجهة أوغندا في تصفيات كأس العالم 2026. كان من المقرر أصلاً أن تقام المباراة في مراكش بسبب عدم توفر ملعب معتمد في أوغندا، وستقام المباراة أخيرًا على ملعب مانديلا الوطني في. كمبالا.

وأكد الاتحاد الجزائري، في بلاغ صحفي صدر اليوم، أن اللقاء سيقام في كمبالا يوم 10 جوان الجاري. ويأتي هذا القرار في أعقاب منح الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (CAF) الإذن لأوغندا باستضافة المباريات الدولية على ملعب مانديلا نامبول الوطني. وهذا يعني أن أوغندا ستستضيف أيضًا بوتسوانا والجزائر في يونيو، لتجنب أي رحلة مكلفة ومثيرة للجدل إلى المغرب.

بالنسبة للثعالب، يعتبر هذا القرار بمثابة ارتياح، لكنه لا يقلل من التحديات الرياضية. برصيد ست نقاط بعد فوزين رائعين على الصومال وموزمبيق، تتصدر الجزائر حاليا المجموعة الثانية من التصفيات. ومع ذلك، فإن المواجهة القادمة ضد أوغندا من المتوقع أن تشكل تحديًا كبيرًا. أوغندا، التي تغلبت مؤخراً على النيجر، ستكون متحفزة لتحقيق الفوز أمام جماهيرها وإعادة إطلاق سباق التأهل.

باختيار اللعب في كمبالا، تتجنب الجزائر ليس فقط رحلة محفوفة بالمخاطر، ولكن أيضًا مشكلة محتملة أو تعقيدات لوجستية يمكن أن تعطل تركيزها على أرض الملعب، لا سيما منذ المباراة بين اتحاد العاصمة ونهضة بركان منذ بضعة أيام. ..

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى