أخبار محليةأهم الأخبارمولودية الجزائر

ألماس: “السياربي يقولو واش يحبو ولم نقل كلمتنا بعد”

أكد رئيس مجلس إدارة مولودية الجزائر أن إدارة النادي لم تتخذ بعد أي قرار إلى غاية معرفة قرار السلطات باستمرار البطولة أو توقيفها  نهائيا ولقد صرح  في هذا الإطار يقول: “في الأيام الأخيرة لاحظنا ارتفاع في الأرقام و حالات الإصابة بفيروس “كورونا” في بلدنا فمن جهتنا ننتظر نهاية فترة الحجر الصحي التي تنتهي يوم 14 ماي وإن كان يرفع الحجر نهائيا أو سيتم تمديده وبعدها نقدم اقتراحاتنا التي ترى بأنها منطقية”

“نفضل إستمرار البطولة حتى بدون جمهور بشرط تحسن الوضع الصحي”

في نفس السياق واصل عبد الناصر ألماس يقول: “إذا تحسنت الأوضاع الصحية فإننا نفضل استمرار البطولة حتی بدون جمهور “ماعليه” أما إذا بقيت الوضعية على حالها فمن الأحسن توقيف البطولة لأن حياة الجماهير واللاعبين والمدربين و الحكام والمسيرين أهم من كرة القدم، كما أظن بأنه من الأفضل عدم انتظار وقت أكبر لاتخاذ قرارا نهائي من السلطات على أقصى تقدير في نهاية ماي باستكمال البطولة أو توقيفها حتى يتسنى للفرق وضع برنامج صحيح تحضيرا للموسم القادم

وفي سؤال إلى ألماس عن مقترحاته لمعرفة الفريق المتوج بلقب البطولة في حال توقيف البطولة أجاب في حال توقف البطولة هناك عدة حلول بصدد اقتراحها على الفاف” والرابطة، فمثلا شباب بلوزداد اقترحوا | أن يتوج فريقهم باللقب وهذا من حقهم ويبقى هذا اقتراح و ليس طلب، فنحن أيضا لدينا اقتراحات و أفكار كإقامة دورة مصغرة النيل اللقب بين فرق المقدمة ولم نقل كلمتنا النهائية بعد، كما يجب أن تكون هناك مشاورات ويحدث الاتفاق بين جميع النوادي حول كيفية تحديد البطل في حال توقيف البطولة .لا تنسوا بأنه لازالت ثماني جولات كاملة وفریقی لديه مباراة متأخرة زائدة ولا يبتعد إلا بثلاث نقاط عن المتصدر وفي هذا المشوار هناك أمور كثيرة يمكن أن تحدث و حسابيا ولا فريق ضمن اللقب

“ميزانية النادي لا تسمح بتسديد 15 راتبا بدلا من 12”

تحدث رئيس مجلس إدارة المولودية عن قضية أجور اللاعبين سواء في فترة الحجر الصحي أو في الأشهر القادمة في حال استمرار البطولة قائلا هذه مشكلة أخرى تبحث عن حل لها لأنه لو استأنفت البطولة فإن الإدارة ستجد نفسها مجبرة على تسديد 15 شهرا للاعبين في الموسم بدلا من 12 شهرا، كما أن ميزانية الفريق لا تسمح بتسديد كل هذه الرواتب الإضافية ونحن بصدد دراسة الفضية بتمعن و نتحدث مع اللاعبين لإيجاد حل يرضي جميع الأطراف

“قرار تخفيض الأجور لا يعود إلى فقط” 

وعن الاجتماع المبرمج لهذا الإثنين و إن كان سيتمحور حول رواتب اللاعبين في فترة الحجر الصحي و صحة تخفيضها إلى 50 بالمائة رد الماس بصريح العبارة: “نحن في اتصالات مستمرة وتعقد اجتماعات دورية، فعندما نحتاج إلى شخص تستعديه ونتكلم معه في موضوع معين بكل صراحة وشفافية و بخصوص رواتب اللاعبين في الحجر الصحي فإن القرار النهائي لا يعود إلى بل يجب استشارة كل أعضاء مجلس الإدارة الأكيد أننا لا نريد وضع الشركة في مأزق و القول بأن أجور مارس، أفريل وماي ستخفض بنسبة معينة سابق لأوانه و القرار النهائي سيتخذ في الوقت المناسب”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى