أخبار

آخر الحلول المُتاحة أمام الفقراء – الشروق أونلاين

تطمح المُلاكِمة نيستي بيتيسيو الثلاثاء المُقبل، لِتكون ثاني رياضية تمنح الفلبين ميدالية ذهبية، في تاريخ مشاركات هذا البلد الآسيوي في الأولمبياد.

وتُنازل المُلاكِمة نيستي بيتيسيو في النهائي المنافسة اليابانية سينا إيري، لدى صنف 57 كلغ.

وقالت المُلاكِمة نيستي بيتيسيو إن بلوغ النهائي الأولمبي، حدث يكتسي طابعا اجتماعيا قويا لدى أسرتها.

وأوضحت في تقرير نشرته عنها، الأحد، اللجنة الدولية الأولمبية، أنها تربّت وسط أسرة فلبينية تجرّعت مرارة فقر مُدقع. حيث كان والدها يشتغل في الحقول الفلاحية، بِأجرة زهيدة جدا، إلى درجة أنه كان يقترض المال لِيُغطّي نفقات الطّعام.

وأضافت أن مُفردة “الترفيه” كانت غائبة عن قاموس أسرتها، بِسبب الوضعية الاجتماعية البئيسة. الأمر الذي حرّضها على ممارسة نشاط التقاط فضلات الدجاج، من أجل توفير بعض “الدريهمات” لِأسرتها.

وتُستعمل فضلات الدجاج، مثل روث الماشية والأبقار تحديدا، سمادا طبيعيا لِتخصيب التربة وتحسين الغلال. وهي أفضل بِكثير من الأسمدة الكيماوية، يقول المُختصّون في الشأن الزراعي.

وتابعت نيستي بيتيسيو تقول إنها حاولت جاهدة الحصول على وظيفة أفضل لِحفظ كرامة أسرتها، لكن كل المناصب التي طلبتها كانت محجوزة (لِمدام دليلة، ومول الباش، ومول الكوستيم الأزرق….). وهنا تدخّل والدها مُكرها لِتسجيلها في جمعية رياضية (آخر الحلول)، تهتم بِتكوين رياضيي الملاكمة لدى الجنسَين (القصّة نفسها للبرازيلي روماريو، تقريبا).

وبعد ذلك بِفترة زمنية، شاركت المُلاكِمة نيستي بيتيسيو في دورة ودّية للفن النبيل، وقدّمت أداءً لافتا، جعل مسؤولي رياضة القفاز الفلبيني يُوجّهون لها الدّعوة للالتحاق بِالمنتخب الوطني النسوي.

وتختتم المُلاكِمة نيستي بيتيسيو البالغة من العمر 29 سنة، تقول: “لمّا استلمتُ دعوة تمثيل ألوان منتخب الفلبين النسوي للملاكمة. تنفّستُ الصّعداء، وأيقنتُ أن سنوات البؤس والشقاء انتهت إلى غير رجعة”.

صحيح أن قطار الرياضة انحرف عن السكّة، وصارت لدى عديد مُمارسيها غطاءً يستر البؤس الاجتماعي، بعدما كانت هواية فطرية وتنافسا وتحدّيا. لكن ما بال بعض “المسعولين” الفاسدين يحتكرون لِأنفسهم ولِنسلهم كلّ شيء، ويتركون منفذا صغيرا جدا (نتا وزهرك) مُمثلا في الرياضة، يتنفّس منه أراذلة القوم؟


Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock